Objective and legal introduction مقدمة موضوعية ومدخل قانوني

This course includes:

  • 8 hours on-demand video
  • 1 downloadable resource
  • Full lifetime access
  • Access on mobile and TV
  • Certificate of completion

Requirements

  • There are no special requirements for admission to this course لا توجد متطلبات خاصة للالتحاق بهذه الدورة

Description

  • نظرة عامةإن الأطراف المشاركة في عقد الإنشاءات الغير مدركين مهنيا لالتزاماتهم وواجباتهم وحقوقهم يتحملون مخاطر قد تعرضهم للمسئولية القانونية والخسائر المادية .الهدف الرئيسي من هذه الدورة هو تعزيز المعرفة بإدارة العقود .بداءة قبل الشروع في الدورة التدريبية تجدر الإشارة إلي أنه في وقت من الأوقات ، كانت المعاملات التجارية سهلة. فمثلا يتفق شخصان على عمل تجاري ، وكلا الطرفين يحترم اتفاقهما.لكن في الآونة الأخيرة ، لا يخفي علي الكثيرين منا ما يحدث من خرق للصفقات والعقود وما يتبع ذلك من دعاوى قضائية .في الأعمال التجارية ، تعتبر العقود مهمة لأنها تحدد التوقعات لكلا الطرفين ، وتحمي كلا الطرفين إذا لم يتم الوفاء بهذه التوقعات ، كما تحافظ على السعر الذي سيتم دفعه مقابل الخدمات.فإدارة العقد هي عملية تبدأ قبل توقيع العقد أثناء التفاوض على الشروط وصياغة العقد ومراجعة لغة العقد.ومع ذلك ، لا ينتهي العمل عند هذا الحد ، لأنه يتعين على جميع الشركات إدارة عقودهم بشكل صحيح. بعد مرحلة توقيع العقد ، إذ قد تتضمن تلك المرحلة تحديث الشروط ومعالجة الخلافات حول العقد وإلغاء العقود عندما لا تصبح ذات فائدة.يمكن أن تساعدك دراسة إدارة العقود على ضمان حصول شركتك على أفضل العقود الممكنة.كما أن فهم العقود يمكن أن ينتج عنه عقود محكمة تبين بوضوح وجلاء حقوق الطرفين ، مما يقلل من مخاطر سوء الفهم ونزاعات العقود. يمكن أن تساعدك دراسة إدارة العقود على إتقان فن كتابة عقد واضح وكافي قانونيًا.كما تجدر الإشارة إلي أن عملية إعداد عقد جيد تبدأ قبل وقت طويل من توقيع العقد . إذ يمكن لمديري العقود المحترفين التفاوض على الشروط التي تفيد أعمالهم.يمكن أن تكون المعرفة بالقانون ولغة العقد مفيدة بشكل خاص لأنه يمكنك إبلاغ الطرف الآخر إذا كان البند الذي يريد إضافته بند هش لن يصمد أمام المحكمة.كجزء من عملية التفاوض على العقد ، قد تعرض إضافة شروط إضافية إلى العقد ، ويمكن أن يساعدك التدريب في إدارة العقد على فهم أي من شروط العقد تكون هي الصحيحة .كما أنه لا يمكنك إبطال عقد لمجرد أنك غيرت رأيك أو كنت تتشاجر مع الطرف الآخر. بدلاً من ذلك ، يتعين عليك فسخ العقد بالاتفاق المتبادل ، أو ادعاء انتهاك العقد أو التقاضي بشأنه في المحكمة.يتمتع مديرو العقود بفهم قوي لوقت وكيفية إبطال العقد. يمكن أن توفر لك هذه المعرفة الأساسية الوقت والمتاعب في الدعوى القضائية وتساعدك على التخلص من العقود التي أصبحت غير ذات جدوي .وسأعرض عليكم قصص تبين أهمية دراسة هذا المحتوىالقصة الأولي :احتاج مدير مشروع أن يدرب أعضاء فريقه علي استخدام بعض المعدات.اتصل ببائع أو مقدم للخدمة ليقوم بالعمل المطلوب ، ثم طلب من قسم المشتريات بشركته إرسال عقد للبائع.في غضون ذلك – وقبل توقيع البائع علي العقد – رتب مدير المشروع لأعضاء فريقه التحرك من جميع أنحاء العمل إلي المقر المزمع عقد التدريب به.في العقد المرسل من قسم المشتريات بشركة مدير المشروع كانت هناك شروط وأحكام تنص علي أن شركة مدير المشروع سيكون لديها الحق في إنشاء أعمال مشتقة (derivative works ) وعمل نسخ من المحتوي التدريبي .ولما كان هذا الشرط يمس حقوق الملكية والتأليف والنشر لذا كان من الطبيعي أن يتم إلغاء التدريب في اللحظة الأخيرة ، بعد أن كان العديد من الأشخاص علي متن طائرات للحضور للتدريب.من المسئول عن هذا الخطأ ؟إنه خطأ مدير المشروع كان يجب عليه أن يتأكد من فهم قسم المشتريات لما يشترونه. وكان عليهم القاء نظرة علي العقد قبل ارسالها إلي البائع أو مقدم الخدمة ، وذلك للتأكد من إزالة أي لغة غير لائقة. فإنشاء عقد يتطلب مشاركة كل من مدير المشروع ومدير المشتريات ، كما ان هناك سبب آخر لأهمية فهم لغة العقد أو أن نكون قادرين علي إنفاذه أي العقد.
    القصة الثانية :في موقف آخر (نأمل ألا تتعب من القصص بعد) ، لم يرسل البائع معلومات الاختبار المطلوب في العقد للمشتري ، ولم يلاحظ مدير مشروع المشتري أنه لم يتم استلامه.بعد أربعة أسابيع ، طلب رئيس الشركة معلومات الاختبار واكتشف أنها لم يتم تسليمها.طلب مدير المشروع من البائع إرسال المعلومات. جادل البائع ، قائلا “أنت لم تتلق تقارير الاختبار لمدة أربعة أسابيع ولم تقل شيئًا. لذلك فقد تنازلت عن حقوقك في الحصول عليها “: “لقد رفضوا تقديم التقارير دون تغيير العقد ودفع اضافي. “ذهبت هذه القضية إلى محكمة قانونية لحلها. حكمت المحكمة لصالح البائع.الدرس؟ اقرأ العقد وافرض كل ما هو موجود.
    القصة الثالثة :ذات يوم ، اتصل رئيس الشركة بمدير المشروع ليسأل عن تقاريريلتزم البائع بتقديمها.لم يكن مدير المشروع المشتري يعرف شيئا عن التقارير التي يسأل عنها رئيس الشركة ؛ ولم يؤكد استلامها من البائع. واتضح أن تلك التقارير وإن كانت قد بدت ثانوية أو قليلة الأهمية لمدير المشروع إلا أنه عندما قرأ مدير المشروع العقد أخيرًا ، اتضح أن لتلك التقارير أهمية قانونية كبيرة لـدي الشركة. وأن عدم استلامها يكلف شركته 50000 دولار إضافية.الدرس؟ تعرف على ما هو في عقودك ولماذا.لما كان ما تقدم لذا كانت الحاجة ماسة إلى مثل هذا المحتوىأهداف البرنامجتم تصميم هذا المحتوي كمقدمة أو مدخل تمهيدي لادارة العقود، وتم تقسيمه الي ثلاثة أقسام رئيسية يتناول القسم الأول بيان العلاقة بين إدارة العقود وإدارة المشروعات ، ويتناول القسم الثاني بيان العلاقة بين إدارة العقود وإدارة المخاطر، كما يتناول القسم الثالث مدخل قانوني لإدارة العقود.وسيتم تناول هذا المحتوى بالشرح من خلال سلسلة من الفيديوهات التعليمية روعى في تصميمها تلبية متطلبات الطلاب من حيث جودة المحتوى وجودة الفيديو.

Who this course is for:

  • This course is essential for project managers, lawyers, and structural and site engineers, planning, costing, procurement, contracts and tenders. Senior engineers of all professions and disciplines, whether working for an employer, consultant or contractor, who need to increase their contractual knowledge to deal with the requirements of contemporary projects, must attend this course.هذه الدورة ضرورية لمديري المشاريع ، والمحامين، ومهندسي الإنشاءات والموقع، والتخطيط، والتكاليف، والمشتريات، والعقود، والمناقصات. يجب أن يحضر هذه الدورة كبار المهندسين من جميع المهن والتخصصات ، سواء كانوا يعملون لدي رب العمل أو الاستشاري أو المقاول والذين يحتاجون إلي زيادة معرفتهم التعاقدية للتعامل مع متطلبات المشاريع المعاصرة.